Entries
شنايدر إليكتريك: مصر قادرة على إنشاء مدينة ذكية

عقدت شركة شنايدر اليكتريك العالمية المتخصصة فى إدارة الطاقة والتحكم الآلى، “قمة الابتكار 2017” فى مدينة دبى،  لمناقشة فرص وتحديات إدارة الطاقة من خلال تقنية “إنترنت الأشياء”، وعرض التطورات التكنولوجيا لكفاءة المدن وتقليل نسب الإنبعاثات الكربونية، وذلك بحضور  كاسبار هيرزبيرغ، رئيس شركة شنايدر إليكتريك لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وياسر القاضى، وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات “ضيف شرف القمة”، و سعيد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذى لهيئة كهرباء ومياه دبى، و ممدوح رسلان، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى، وأسماء حسنى، الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (ايتيدا)، وترأس وليد شتا، الرئيس الإقليمى لشركة شنايدر مصر وشمال شرق أفريقيا والمشرق العربى، وفدا تضمن 50 شركة من مختلف القطاعات المصرية، وخلال الجلسة الافتتاحية للقمة تم تكريم ياسر القاضى، و سعيد الطاير. وناقشت الشركة فرص وتحديات إدارة الطاقة من خلال تقنية “إنترنت الأشياء”، وعرض التطورات التكنولوجيا لكفاءة المدن وتقليل نسب الإنبعاثات الكربونية، بالاضافة إلى مناقشة مستقبل تكنولوجيات إدارة الطاقة والتحكم الآلى، وتقليل الانبعاثات الكربونية فى المدن، وتحويل المدن لكى تصبح أكثر ذكاءا من خلال الإعتماد على إنترنت الأشياء، والتى شهدت مشاركة مكثفة من أكثر من 1500 من قادة قطاعات الطاقة وتكنولوجيا المعلومات والمرافق الحيوية في الشرق الأوسط وأفريقيا، بالإضافة إلى عملاء شنايدر إليكتريك بالعديد من دول العالم. وأكد كاسبار هيرزبيرغ، رئيس شركة شنايدر إليكتريك لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، ان استراتيجية الشركة تعتمد على الدمج بين الطاقة والتكنولوجيا الرقمية والتحكم الآلى فى منظومة واحدة لتوفير أكبر استفادة من الطاقة وتخفيض الانبعاثات الكربونية فى المدن من خلال الحلول المتكاملة التى توفرها التكنولوجيات المتطورة لـ “شنايدر اليكتريك”، مضيفا ان مصر لديها امكانيات هائلة تؤهلها لتدشين مدينة متكاملة تعتمد على الحلول المتطورة لإدارة الطاقة النظيفة وتقليل الانبعاثات الكربونية بأكبر قدر ممكن.

افينا تشارك فى معرض ميدل است

شاركت  شركه بورسعيد للصناعات الكهربائية (افينا)  في معرض الشرق الأوسط للكهرباء مع أكثر من 1,500 شركة دولية عارضة، وما يزيد عن 21,000 من كبار صُنّاع القرار من 130 دولة من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط والعالم.ويُمثّل المعرض منصة عالمية رائدة تجمع كل أطراف صناعة الكهرباء معًا للقيام بالأعمال، وتبادل الأفكار والتواصل على أعلى المستوياتبورسعيد للصناعات الكهربائية - أفينا 

تعاون بين

أعلن مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للكهرباء،(MEE) أحد أهم المعارض المتخصصة في قطاع الطاقة في العالم، تركيز الحدث هذا العام على المواضيع المتعلقة بالمدن الذكية، وذلك بالتعاون مع بلدية دبي. وستقوم بلدية دبي ومركز البيئة للمدن العربية، الشركاء الاستراتيجيين لهذا الحدث، بإطلاق سلسة  من الفعاليات والمؤتمرات والأنشطة الجديدة التي ستركز جميعها على مستقبل المدن الذكية والابتكارات التي سترسم خارطة طريق تلك المدن على الصعيدين المحلي والدولي خلال العقد القادم. ويعتبر تطوير المدن الذكية أحد أهم المحاور الرئيسية لصناعة الطاقة في الشرق الأوسط، وذلك بفضل إطلاق عدد من المشاريع الحكومية الرئيسية وعلى رأسها مبادرة دبي الذكية التي تقود النمو في هذا المجال. وتشترك بلدية دبي مع معرض الشرق الأوسط للكهرباء لهذا العام حول موضوع المدن الذكية. وستقوم البلدية التي تعمل حالياً على تحقيق استراتيجية المدينة الذكية، باطلاع الصناعة على أحدث التطورات الحاصلة في هذا المجال.   وأكد سعادة المهندس حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي أن مدينة دبي أصبحت من أبرز المدن الذكية والمستدامة وذلك من خلال تطبيق المعايير والأنظمة الحديثة على مستوى العالم الأمر الذي يسير في نفس اتجاه النظرة الطموحة لإمارة دبي وذلك تماشيا مع اهتمام العالم في الوقت الحاضر بالحفاظ على البيئة وحياة المجتمعات الإنسانية على الأرض. وأضاف لوتاه: "إيمانا منها بأهمية نشر الوعي وأفضل الممارسات المطبقة في مجال الطاقة والأبنية الخضراء حرصت بلدية دبي على أن ترعى وتدعم مؤتمر ومعرض الشرق الأوسط للكهرباء، وأكد سعادته خلالها أن هذه الدورة للمؤتمر تعد استثنائية بكل المقاييس إذ فتح المجال أمام المستثمرين والمطورين أن يستنفروا قواهم المادية والعقلية لإبراز إبداعهم العمراني المعتمد على العبقرية في التصميم والإبداع والقوة في التحدي والإنجاز، وإن احتضان دبي لإكسبو يعطي الفرصة لأصحاب العقول المفكرة لخوض التحدي برؤية طموحة وواثقة من الإنجازات والنجاحات المحققة لإبهار العالم، فهو التحدي الذي يقوم على الإبداع وإعمال العقول للتنمية المستدامة. وهذا المؤتمر سيعمل على تدفق الأفكار العملاقة في مجال الطاقة والبناء والتنمية المستدامة التي من شأنها أن تغير مسار البشرية إلى الأفضل؛ وذلك لأنه يجمع النخب من ذوي الخبرات المتعددة والعقول العلمية المبدعة في مجال صناعة العمران والحفاظ على الطاقة".   ووفقا لتقرير "فينتشرز أون سايت" الأخير، الذي أطلق خصيصاً لمعرض الشرق الأوسط للكهرباء، فإن القطاعين العام والخاص يسعون خلال فترات التباطؤ الاقتصادي إلى إيجاد حلول للطاقة المتجددة من شأنها أن تؤثر بشكل إيجابي على ركائز القطاع.   ويكتسب اتجاه ربط المدن الذكية بخطط التنويع الاقتصادي في دول مجلس التعاون الخليجي، سرعة كبيرةفي هذه الآونة.حيثيتم إطلاق مبادرات مدن ذكية في المنطقة وقامت ثلاث دول من دول مجلس التعاون بالإعلان عن مشاريع المدن الذكية في المستقبل: وهي ست مدن اقتصادية جديدة في المملكة العربية السعودية (والتي تستكمل الجهود الرامية إلى تحويل مدن مثل مكة المكرمة إلى الذكية)، وثلاثة مشاريع في قطر (مدينة لوسيل الذكية،جزيرة اللؤلؤة-قطر، ومدينة الطاقة)، ومشروعين في دولة الإمارات العربية المتحدة (مدينة مصدر في أبو ظبي ودبي الذكية).   وتخطط استراتيجية دبي المدينة الذكية لتحويل آلاف الخدمات الحكومية إلى خدمات ذكية. ويهدف المشروع إلى تشجيع التعاون بين القطاعين العام والخاص لتحقيق أهداف في ستة مجالات تركيز محددة وهي: الحياة الذكية، النقل الذكي، والمجتمع الذكي، والاقتصاد الذكي، والحوكمة الذكية، بالإضافة إلى البيئة الذكية. وستعتمدالاستراتيجية على ثلاثة مبادئ أساسية:التواصل والتكامل والتعاون.ويشهد النقل، أحد المكونّات المهمةفي المدن الذكية، تطورات تقنية كبيرة. وتقومدولة الإمارات العربية المتحدة بالتشجيع على استخدام السيارات الكهربائية وبناء البنية التحتية اللازمة لتقديم الدعم لها. وتشمل المبادرات الذكية في دبي كذلكتطوير "شبكات الكهرباء الذكية" لتشجيع أصحاب المنازل والمباني في دبي على استخدام الطاقة الشمسية وبيع الفائض للحكومة من خلال الشبكة نفسها، فضلا عن "تطوير العدادات الذكية" في الإمارة التي تساهم في ترشيد استهلاك الكهرباء والمياه. كما تركّز خطة دبي 2021 – الت تهدف لتحويل دبي إلى "مدينة ذكية متكاملة ومتصلة" – بشكل كبير على استدامة الطاقة واستخدام مصادر الطاقة المتجددة. وسوف يؤديدمج خطط المدن الذكيةمع مشاريع الإسكان في مجلس التعاون الخليجي إلى ترشيد استهلاك الطاقة بشكل عام. ومع التقدم السريع في مجال التكنولوجيا والتزام الحكومات الخليجية، فمن المتوقعأن تشكل العديد من المدن الذكية في دول مجلس التعاون الخليجي في الوقت القريبمعاييراً للمدن في جميع أنحاء العالم. ومن المتوقع أن تشهد المدن الذكية الناشئة في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر العديد من التطبيقاتالناجحة على مدى العامين المقبلين. وقالت أنيتا ماثيوز، مدير مجموعة إنفورما الصناعية: "في اعتقادنا أن معرض الشرق الأوسط للكهرباء يتميز هذا العام بحزمة غير مسبوقة من الفعاليات الجديدة والمحتويات التي ترّكز على مواضيع المدن الذكية. ومن خلال هذا المعرض الذي يعتبر المنصة الرائدة في المنطقة لطرح ومناقشة مواضيع النمو العالمي في قطاع الطاقة، فإن هدفنا هو مساعدة بلدية دبي، والموردين والحكومات في دول مجلس التعاون الخليجي في الوصول إلى أهدافهم في جعل دبي والمدن الرئيسية الأخرى في جميع أنحاء دول المجلس مدناً ذكية ومتكاملة". وستناقش جلسات مؤتمر "تزويد الطاقة في المدن الذكية" - المؤتمر المخصص لكبار الشخصيات، خلال اليوم الأول من المعرض سبل توفير حلول مبتكرة في توزيع الطاقة في المدن الحديثة.ويهدف هذا الحدث إلى جمع رؤساء البلديات، ومزودي حلول الطاقة، والمؤسسات البحثية تحت سقف واحد لمناقشة مواضيع إدارة الطاقة وفقاً لأفضل الممارسات، والتكنولوجيات الناشئة المتوفرة وكيفية تلبية الطلب المتزايد على الطاقة على نحو مستدام.وتشمل قائمة المتحدثين معالي سهيل محمد المزروعي وزير الطاقة في الإمارات العربية المتحدة، وسعادة حسين ناصر لوتاه مدير عام بلدية دبي.   ولإضافة المزيد من القيمةلتجربة زوار المعرض، سيتم إضافة فعالية "منطقة ابتكار المدن الذكية". وتقدّم هذا المنطقة الواقعة في قاعة زعبيل 3، والمخصّصة للابتكارات الذكية العديد من المنتجات والنظم والحلول المبتكرة ذات التطبيقات المحدّدة في المدن الذكية يقدمها كبار الموردين، بما في ذلك الأتمتة وكفاءة الطاقة. وقد أكّد شركات عالمية مثل منظمات مثل "إيه بي بي ABB"، و"سيمنز" و"هواوي"مشاركتهم في المعرض، وسيقومون بعرض أحدث التطورات في مجال التكنولوجيا الذكية من خلال مساحة عرض منتجاتهم التفاعلية على أرض المعرض. وسيتم خلال اليوم الثاني من الحدث، حفل توزيع جوائز معرض الشرق الأوسط للكهرباء لشرق الأوسط، والتي تركز على أفضل الحلول الذكية في مجال الطاقة، والإضاءة، ومشاريع ومنتجات الطاقة الشمسية التي تم تقديمها في 2016. وسوف تكرّم الجوائز فرق المشاريع والمصنعين المسؤولين عن الابتكار في مجال التنمية الحضرية المستدامة وترشيد وكفاءة الطاقة. كما تقام، للعام الرابع على التوالي خلال المعرض "مسابقة جيل المستقبل" بدعم من معهد "مصدر". حيث يمنح طلاب الهندسة من الجامعات في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي منصة لعرض مشاريعهم وتقنياتهم تحت شعار "المدن الذكية". وسيحظى الذين يتم اختيارهم من المشاركين على فرصة عرض مشاريعهم في موقع المعرض، وكذلك أمام لجنة من الحكّام - بما في ذلك خبير من معهد مصدر –للترشح إلى الفوز بواحدة من جائزتين. وسيتم تسليم "جائزة الحكّام" خلال حفل توزيع جوائز معرض الشرق الأوسط للكهرباء، في حين سيتم تقديم "جائزة اختيار الجمهور" في نهاية اليوم الثالثة للمعرض. ويقام معرض الشرق الأوسط للكهرباء 2017 خلال الفترة من 14 إلى 16 فبراير في مركز دبي التجاري العالمي. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني www.middleeastelectricity.com  

فينوس تبيع 45 مليون لمبة موفرة بالسوق المحلية خلال الثلاث سنوات الماضيه

قال  مهندس ماجد  رئيس مجلس الاداره لمؤسسة فينوس أن قطاع الكهرباء بالتعاون مع مؤسسته وضعا استراتيجيه للقضاء علي فوضي الإضاءة داخل المساجد الكبري بمصر بإستخدام اللمبات الموفرة، مبينا أن المرحله الاولى من الاستراتيجيه تم الإنتهاء منها فى مساجد آل البيت بالقاهرة، وانه تم الانتهاء من اعاده هيكلة الإضاءة فى ثلاثة مساجد بالقاهرة، وهي السيده زينب والسيده نفيسه والحسين،باكثر من 8 آلاف لمبة موفرة.وأكد أن ارتفاع أسعار اللمبات الموفرة بالسوق المحلية كان سببه زيادة سعر الدولار خلال الفترة الماضية، وهو ما سيؤثر بشكل سلبى على مبيعات الشركة. ولفت إلى أن الشركة تمكنت من بيع 45 مليون لمبة ليد موفرة خلال الثلاث اعوام الماضيه منها 1.5 مليون لمبة لوزارة الكهرباء.

New Solar Technology Promises Big Gains in Efficiency and Output

After years of incremental advances, a variety of innovations both simple and exotic are promising to boost the output of solar photovoltaic (PV) systems as much as 30% over current technologies—if the market can be convinced to adopt them.The Dawn of SiC For a generation, silicon has been the go-to material for semiconductor substrates. It's difficult to manufacture in the purity required and comes with a variety of limitations, but so far nothing else could match it for economics. That may finally be changing if GE has its way. At the Solar Power International (SPI) exhibition in Las Vegas September 13, GE announced that it was introducing a solar inverter using a silicon carbide–based chip. Silicon carbide (SiC), a ceramic compound composed of silicon and carbon, has been manufactured for industrial use for more than 100 years but is only just beginning to see use in electronics. SiC has significant advantages over crystalline silicon. SiC-based chips can operate at much higher temperatures and frequencies and are far more rugged—they can operate at twice the power density of a Si-based chip. This makes them ideal for high-power devices like inverters because they can convert power at higher efficiencies and lower losses, Keith Longtin, product breakout lab director for GE Global Research told POWER . “This allows us to switch up to 10 times faster, which gives us a much cleaner signal,” he said. The SiC inverter chip forms the core of GE's LV5+ Solar Inverter, also announced at SPI, which it estimates can deliver around $2.5 million more revenue over the life of a typical 100-MW solar plant GE has been working with the State University of New York College of Nanoscale Science and Engineering in Albany to build a fabrication line for manufacturing SiC power devices. To scale up the technology and reduce fabrication costs, manufacturing must move from the current industry standard of 4-inch wafer production to 6-inch wafers. The Albany facility will be set up for 6-inch wafer production.

First Scottish Tidal Energy Array Is Connected to the Grid

One of the world's first offshore tidal energy arrays was connected to Scotland's grid this August. On its heels is the grid connection of a second array that is owned by a different company. Nova Innovation, a Scottish tidal energy company founded in 2010, on August 28 grid-connected the second of three 100-kW Nova M100 turbines that are planned for deployment in Bluemull Sound. The sound sits between the islands of Unst and Yell in the north of Shetland, where the North Sea meets the Atlantic. The M100 tidal turbine developed by the Shetland Tidal Array—a joint enterprise between Nova Innovation and Belgian renewables firm ELSA—builds on the successful design, manufacture, and deployment of a community-funded 30-kW device. “Although the device is three times more powerful than the Nova 30 it is only twice the cost,” Nova Innovation says on its website. Nova Innovation's first M100 turbine was grid-connected in March 2016 in Scotland's Bluemull Sound. “The device has been generating up to full power and across all tidal conditions,” the company said. Nova Innovation deployed a second turbine this August, making the project one of the first grid-connected tidal arrays in the world. Courtesy: Nova Innovation In the race to grid connect the world's first fully operational array of tidal turbines, Nova Innovation surged ahead of OpenHydro, a company owned by French industrial group DCNS. That company deployed a second turbine at French utility EDF's Paimpol-Bréhat tidal project in North Brittany in May indicating that the array would be connected to a submarine converter developed by General Electric to export 1 MW to the French grid this past summer 

1,500+ Lose Power in Palm Desert Outage

PALM DESERT, CA - An outage affected more than 1,500 Southern California Edison customers in Palm Desert Monday morning, but power was restored to all but a handful of addresses in less than two hours, according to the utility. The blackout began at 6:29 a.m., affecting up to 1,561 customers, according to SCE spokeswoman Sally Jeun. Crews were dispatched to make repairs following an unspecified equipment failure and had restored power to all but seven customers by 8:15 a.m., she said. Get free real-time news alerts from the Palm Desert Patch. Power was expected to be fully restored sometime Monday afternoon, Jeun said. – By City News Service / Image via Shutterstock More from Palm Desert Patch

Russia Accelerates Efforts to Build Advanced Nuclear Reactors

Under a government decree published in early August, Russia will build up to 11 new nuclear reactors by 2030, including two BN-1200 sodium-cooled fast-neutron reactors. Russia already has 36 operating reactors with a capacity of 27 GW, a fleet characterized by an assortment of reactor designs. According to the World Nuclear Association, four early VVER-440/230s are due to be decommissioned by 2020. The nation also has two later VVER-440 models, 12 VVER-1000 reactors, and a Gen III+ VVER-1200, which was put online on August 5 (Figure 1). Along with its VVERs, Russia has 12 RBMK light-water graphite-moderated reactors (the same design used at Chernobyl), four small graphite-moderated boiling-water reactors (due to be decommissioned in 2022), and two fast breeder reactors, the BN-600 and BN-800 (the latter of which came online last December). Approved by the Ministry of Energy, the August 1 decree calls for the construction of 11 new reactors, not including those that are already under construction at Kaliningrad, Leningrad, Novovoronezh, and Rostov, or Russia's floating reactor Academician Lomonosov . Many of the planned projects are first-of-their-kind models. The decree calls for construction of BN-1200 fast breeder reactors at the Beloyarsk and South Urals nuclear plants, based on experience from Russia's 789-MW Beloyarsk 4, which piloted the BN-800 design. It also approves construction of an experimental VVER-600 unit for the Kola plant, and seven VVER-TOI units—based on a design introduced in 2010 by Atomenergoproekt—at Kola II, Smolensk II, Nizhny Novgorod, Kostroma, and Tatar. Additionally, it approves the start of construction of the BREST-OD-300 fast-neutron reactor by 2025, as well as a facility to produce high-density mixed uranium-plutonium nitride fuel for the advanced reactor that will feature a closed nuclear fuel cycle.

Duke Energy Renewables Acquires Solar Projects in Georgia

Duke Energy Renewables, part of Duke Energy's Commercial Portfolio, announced on September 7 that it will add six Georgia solar projects to the 2.8-GW renewable energy portfolio the company owns and operates.  The projects are relatively small in terms of capacity—averaging about 1 MW DC each (769 kW AC)—but they are the first Duke Energy has acquired in Georgia, giving it projects in 14 states (Figure 1). SolAmerica Energy developed the sites, located in the southern and central part of the state, under an engineering, procurement, and construction agreement with REC Solar, a Duke Energy affiliate. “In acquiring these solar sites, we add Georgia to our growing US renewables footprint,” said Rob Caldwell, president, Duke Energy Renewables and Distributed Energy Technology. “SolAmerica and REC Solar have completed quality projects that will deliver clean energy to Georgia Power's customers for years to come.” The projects—constructed with panels manufactured by Yingli—are part of the Georgia Power Advanced Solar Initiative. Georgia Power has agreed to purchase the power generated by the projects under a 30-year agreement. “We are pleased to have developed and constructed these projects for Duke Energy as part of a portfolio of projects under Georgia Power's Advanced Solar Initiative,” said R. Stanley Allen, president of SolAmerica. “Duke Energy Renewables and REC Solar have been great partners and we look forward to continued involvement in the projects in an operations and maintenance capacity.”

Brazil's Environmental Agency Halts 8-GW Amazon Hydropower Project

Brazil's environmental protection agency, IBAMA, in early August canceled development permits for an 8-GW hydroelectric project on concerns about its social and ecological impacts. If built as proposed by a consortium of multinational companies—including Brazilian parastatal Eletrobras and private sector partners GDF Suez/Engie, EDF, Camargo Correa, Neoenergia, COPEL, and Endesa Brasil—the São Luiz do Tapajós dam straddling the five-mile-wide Tapajós River would have been the sixth-largest in the world. But just as the Olympics were kicking off in Rio earlier this summer, human rights groups and environmentalists—including Greenpeace, Amazon Watch, and International Rivers—urged the agency to reconsider the project's permits, saying it would harm the environment and the indigenous population of Munduruku Indians. IBAMA had already suspended the licensing process on April 19 after a study released by Brazil's Federal Indian Agency showed that the dam's 279-square-mile reservoir would partially flood a reservation of the Munduruku tribe, which has about 13,000 members, and force their relocation.

القابضة للكهرباء تنتظر الرد على تقرير التحليل الفنى لمناقصة استشارى الفحم للبدء فى اعلان اسعار المتنافسين

 قال مسئول بمكتب وزير الكهرباء ان الشركة القابضة لكهرباء مصر  تنتظر رد الادارة الهندسية على تقرير نتائج التحليل الفنى لمناقصة استشارى الفحم تمهيدا لبدء اجراءات فتح المظروف المالى وبدء التقييم لاختيار المكتب الفائز واشار المسئول للموقع الى انه تم ارسال التقرير منذ ايام الى الادارة  ولم يتسن للموقع معرفة نقاط التحليل التى حصل عليها كل مكتب  وتقدم للمناقصة 6 عروض  هيئة كهرباء فرنسا وشركة تراكتبل البلجيكية وشركة بلاك اند فيتش الامريكية ومكتب دابلونيا الايطالية ومكتب شتاج الالماني  ومكتب لاماير الالمانى وقال مصدر مسئول انه من المتوقع انتهاء المفاضلة بين العروض واختيار الاستشاري المحتمل خلال هذا الشهر موكدا ان هذا الاستشاري هو من سيقوم باعداد كراسة الشروط والمواصفات للمناقصة التي تخطط الوزارة طرحها في منطقة الحمراوين في البحر الاحمر لاقامة محطة بقدرة 6000 الاف ميجا وات